ترأس السيد عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة، يوم الأربعاء 30 دجنبر 2020، بمقر قطاع الاتصال بالرباط، حفل الإعلان عن الفائزين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها الثامنة عشرة، وذلك بحضور عدد من الشخصيات، ومدراء ومسؤولي وأطر مؤسسات القطاع، ورؤساء وممثلي الهيآت المهنية والنقابية.

والجائزة الوطنية الكبرى للصحافة، مبادرة أطلقها  صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله في الرسالة الملكية السامية الموجهة لأسرة الصحافة و الإعلام، بمناسبة اليوم الوطني للإعلام في 15 نونبر2002، وأضحت موعدا سنويا للاحتفاء بكل مكونات قطاع الصحافة والإعلام ببلادنا، وكذا مناسبة لتثمين الإنتاج الصحفي الوطني وتقدير الكفاءات الصحفية والإعلامية التي تزخر بها بلادنا في مختلف المجالات.

وقد أكد السيد الوزير في كلمة ألقاها بالمناسبة، على  أهمية الأدوار التي يقوم بها الإعلام الوطني بمختلف مكوناته، في تقديم الخدمة الإعلامية العمومية ومواكبة القضايا الوطنية الكبرى، وكذا المساهمة في  تعزيز النقاش العمومي وقيم الانفتاح في المجتمع. كما ذكر بالأجواء الإيجابية التي طبعت هذه الدورة سواء من حيث عدد الترشيحات ونوعيتها أو من حيث إشراف لجنة للتحكيم تتكون من خبراء وكفاءات مشهود لها بالنزاهة والمهنية، على فرز وتقييم الأعمال المرشحة.

بعد ذلك جرى الإعلان عن أسماء الفائزين في  مختلف أصناف الجائزة الوطنية الكبرى  للصحافة، والتي جاءت على الشكل التالي:

– الصحافة المكتوبة: رضوان مبشور من  أسبوعية “الأيام”  تحقيق صحفي بعنوان: كيف أصبح الدواء في المغرب جزءا من الداء.

– الصحافة الإلكترونية: محمد الراجي، موقع هسبريس، استطلاع “ضعف الدعم النفسي يعمق جراح الأطفال ضحايا الاغتصاب في المغرب“.

– صحافة الوكالة: عبد اللطيف أبي القاسم، وكالة المغرب العربي للأنباء، بورتريه حول “الأمريكية جينفر جراوت..سفيرة فوق العادة لثقافة المغرب الأخاذة“.

–  التحقيق الصحفي: عادل بنموسى، القناة الثانية  (2M)  “كلنا أبطال“.

– الإنتاج الصحافي الأمازيغي: مناصفة بين:

         . الزهرة وحساين  من الإذاعة الوطنية، خاص عن المرحوم الفنان العالمي إيدير،

         . وسمير المقدم عن القناة  تمازيغت، موضوع الأمازيغية لغة للتقاضي.

– الإنتاج الصحافي الحساني: الحافظ محضار من قناة العيون الجهوية، عن موضوع الإبل بالصحراء: ارتباط هوية وتنمية.

– التلفزة: نوال الكراري، من القناة الأولى بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، عن موضوع مبادرات ملكية في مواجهة كوفيد 19.

– الإذاعة: فريدة الرحماني، من الإذاعة الوطنية، عن موضوع ظاهرة العود للجريمة : أية حلول؟.

– الصورة: أحمد عقيل (ماكاو)، عن يومية بيان اليوم ( بعض الصور المشارك بها ).

– الجائزة التقديرية: الراحل نور الدين الصايل، المدير العام السابق للقناة الثانية.

وقد بلغ العدد الإجمالي للترشيحات  للظفر بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها الثامنة عشرة في كافة الأصناف 112 ترشيحا، تم استبعاد 20 ترشيحا منها من طرف اللجنة التنظيمية للجائزة بسبب عدم استيفائها للشروط التنظيمية المنصوص عليها في المرسوم المنظم للجائزة.

هذا الموضوع متاح ايضاً فى fr_FR.