ترسيخا لدورها الطلائعي في المجال السمعي البصري المغربي، بادرت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، يوم الاثنين 20 نونبر الجاري، بإطلاق القناة الفائقة الدقة “المغربية HD”
وتندرج هذه المبادرة في إطار صيرورة تتوخى منها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة مسايرة التطور التكنولوجي الذي يميز المشهد الإعلامي العالمي،  باعتماد تقنية الدقة العالية (HD) في بث العديد من قنوات باقتها التلفزيونية، وذلك بعد إطلاقها لقناة “الأولى HD” سنة 2014، وقناة “الرياضية HD” يوم 22 غشت 2017، و”الأمازيغية” يوم 2 أكتوبر 2017.

وللإشارة، فإن نظام البث بالدقة الفائقة (HD) نظام تكنولوجي يمكّن من الحصول على صورة ذات دقة تفوق دقة الصورة المعيارية (SD) بخمس مرات،  و جودة  على مستوى الصوت والصورة مع إمكانية التدخل لتعديل الإشارات وتصحيحها عند الاقتضاء، فضلا عن إمكانية ضغط الإشارة الرقمية مما يوسع فضاء طيف الترددات. و”المغربية” قناة تابعة لباقة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، توجه برامجها إلى المغاربة عبر العالم، وتتمثل مهمتها في إبراز صورة المغرب والمساهمة في إشعاعه بالخارج كوجهة للسياحة والاستثمار وتثمين رصيده الثقافي وتراثه الحضاري