توج السريط الأمازيغي القصير “أخنيف أبرباش” للمخرجة نورا أزروال بجائزة الدورة الخامسة لمهرجان أسا الوطني للسينما والصحراء الذي اختتم مساء أمس بمدينة أسا. وقد تنافس على هذه الجائزة، التي ترأس لجنة تحكيمها المخرج المغربي داوو أولاد السيد، ثمانية أشرطة مغربية قصيرة .

وبالإضافة الى رئيسها تكونت لجنة تحكيم المهرجان، الذي تنظمه (جمعية آسا لسينما والمسرح)، من الفنانة فاطمة عاطف، والمنتج التلفزيوني والسينمائي خالد النقري، والمخرج حسن خر.

وتجدر الإشارة الى شريط ” أخنيف أبرباش” (مدة الفيلم 8 دقائق و 14 ثانية) سبق وأن فاز بالجائزة الكبرى لمسابقة محمد الركاب الخاصة بأفلام الأندية السينمائية والجمعيات المنضوية تحت لواء الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب (جواسم) ، وذلك في إطار الدورة التاسعة للجامعة الصيفية للسينما التي نظمت ما بين 24 و 27 غشت الماضي بالدار البيضاء والمحمدية.

كما فاز بجائزة دون كيشوت للأندية السينمائية بمهرجان السينما المغربية الذي نظم بسيدي قاسم، وكذلك بجائزة لجنة التحكيم بمهرجان الريف للفيلم الأمازيغي بتطوان.

وقد تميز المهرجان، الذي نظم بالتعاون بالخصوص مع وزارة الاتصال والثقافة وعدد من الشركاء المحليين، بتكريم الفنانة المغربية سهام أسيف والممثل لحماد الركيبي.

وعرضت خلال الدورة عدة أشرطة مغربية في إطار فقرة “بانورما”، كما نظمت ندوة فكرية حول “الأثر السيميائي في سينما الصحراء” بمشاكة عدد من الفاعلين في المجال السينمائي.

وتميزت دورة هذه السنة بتقديم عروض بساحة محمد السادس بالمدينة للعموم لتشجيع انفتاح الجمهور على الفن السابع ، وكذا بتنظيم ورشات في مهن السمعي البصري أطرها المخرج داود أولاد السيد وأخرى حول توضيب وتصوير الأفلام أطرها نفس المخرج والمنتج عبد السلام مفتاحي.

وقد افتتحت التظاهرة الجمعة الماضي بشريط “الطريق إلى الديدان” للمخرج الغالي اكريميش.
24

أكتوبر 2017

هذا الموضوع متاح ايضاً فى fr_FR.