تم، خلال الجلسة الافتتاحية لأشغال الدورة الثالثة عشرة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي يوم الخميس 18 يناير 2018، توقيع اتفاقية تهم تبادل المعطيات والمعلومات والوثائق، بين السيد محمد الأعرج وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالنيابة، والسيد عمر عزيمان رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي.
ويأتي التوقيع على هذه الاتفاقية في إطار تفعيل مقتضيات الاتفاقية الإطار التي تنص على مختلف مجالات التعاون بين المجلس والوزارة المكلفة بالتربية والتكوين والبحث العلمي، كما تندرج في إطار تطبيق مقتضيات المادة 32 من القانون المنظم للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي.

كما ستعمل هذه الاتفاقية على جعل تبادل المعطيات والمعلومات والوثائق يتم على نحو مؤسساتي وتفاعلي ومرن ومحين، مما سيعطي دفعة جديدة لترسيخ التعاون بين المجلس وبين الوزارة المعنية.