انتقل إلى عفو الله، يوم الاثنين  5 فبراير 2018 بسلا، الصحافي والكاتب محمد أحمد باهي، عضو المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية “كوركاس” عن سن 72 سنة، وذلك بحسب ما علم لدى عائلة الفقيد. 

وساهم الفقيد، الذي ازداد بمدينة الدار البيضاء سنة 1946، في تأسيس تجارب صحفية رفقة العديد من الإعلاميين المغاربة، كما كانت له تجارب بالعديد من المؤسسات الإعلامية الوطنية، كجريدة الأنباء والميثاق ورسالة الأمة والصحراء المغربية، إلى جانب عمله كمراسل للعديد من وسائل الإعلام الدولية.

وخاض الراحل تجربة اعتقال مريرة في السجون السرية لمرتزقة “بوليساريو” لخصها في كتاب يحكي فيه معاناة المعتقلين لدى الميليشيات الانفصالية أسماه “المقابر المنسية .. عشر سنوات في السجون السرية للبوليساريو”. كما ألف العديد من الكتب.  وسيوارى جثمان الراحل محمد أحمد باهي الثرى، يوم غد الثلاثاء، بمقبرة سيدي بلعباس بمدينة سلا.

ومع 06 فبراير 2018

هذا الموضوع متاح ايضاً فى fr_FR.