تم، اليوم ثلاثاء بالرباط 19 دجنبر 2017 تسليم هبة يابانية لفائدة المكتبة الوطنية للمملكة المغربية، تشمل عدة آليات توثيق وأجهزة مسح ضوئي (سكانير).
وقال السيد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، “إننا نشهد اليوم لقاء مرتبطا أساسا بتعزيز العلاقات الثقافية ما بين البلدين خصوصا في مجال التكنولوجيا”، مضيفا أن هذا اللقاء يشكل أيضا مناسبة لتبادل الخبرات بين البلدين في هذا المجال.

كما أبرز الوزير العلاقات التاريخية والمتينة والمتميزة التي تجمع الرباط وطوكيو، مشيرا إلى أن هذه المناسبة جاءت لتعزيز هذه الروابط، وخصوصا في المجال الثقافي والإعلامي، من خلال تزويد المكتبة الوطنية بتقنيات حديثة في مجال التوثيق.

ومن جهته، أعرب السيد ماساهيسا ساطو، الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية باليابان، في كلمة له بهذه المناسبة، عن سعادته بمساهمة بلاده في “استعادة وحفظ الوثائق والصحف التي جمعتها المكتبة الوطنية للمملكة المغربية منذ القرن التاسع عشر، من خلال تزويدها بمنتجات تكنولوجية عالية الجودة”.

كما عبر عن أمله في تعزيز علاقات الصداقة بين اليابان والمملكة المغربية من خلال برنامج هبات يابانية “يسمح بفتح صفحة جديدة في تعاوننا الثقافي الممتاز”.

ومع 20 دجنبر 2017