خصصت وزارة الثقافة والاتصال غلافا ماليا فاقت قيمته 4 ملايير و300 مليون سنتيم لدعم المشاريع والبرامج الفنية والثقافية خلال الثلاثة أشهر الأخيرة من سنة 2017.

وذكر بلاغ للوزارة، يوم الأربعاء 03 يناير 2018 أن هذا الغلاف المالي الذي تم رصده في إطار تبنيها لسياسة هادفة وفعالة لتحفيز الإبداع بكل أشكاله، لا سيما الإنتاجات الفكرية والأدبية والفنية، توزع بين الكتاب والقراءة والنشر (10 ملايين و463 ألفا و300 درهم)، والفنون التشكيلية والبصرية (ثلاثة ملايين و522 ألفا و600 درهم)، والمسرح (12 مليون و398 ألفا و100 درهم).

وشمل دعم الوزارة أيضا، يضيف البلاغ، قطاع الموسيقى والأغنية والفنون الاستعراضية والكوريغرافية، إذ عملت على نهج سياسة تحفيزية في مجال الإبداع وفق مجالات فنية يستفيد منها المبدعون في هذه المجالات على شكل طلبات عروض مشاريع، مشيرا إلى أنها حرصت على صرف ما قيمته 9 ملايين و180 ألف درهم.

وسجل أنه تم رصد هذا المبلغ وعيا من الوزارة بضرورة وضع قطاع الموسيقى والأغنية والفنون الاستعراضية و الكوريغرافية في إطار الصناعات الثقافية والإبداعية الوطنية الفعالة.

وبخصوص الشق المتعلق بدعم الجمعيات والتظاهرات والمهرجانات الثقافية والفنية والثراتية، أشار البلاغ إلى أنه تم لهذا الغرض تخصيص مبلغ بقيمة 7 ملايين و440 ألف درهم.

وخلص إلى أنه في إطار توجهاتها الكبرى، ووعيا منها بأهمية الشأن الثقافي بكل تجلياته وبكل أشكاله، قامت وزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة) بتنزيل مقتضيات برنامجها الحكومي من أجل تعزيز المهام الموكولة لقطاع الثقافة كقاطرة للتنمية الثقافية.

ومع 03 يناير 2018